تتواصل الفعاليات الشعبية الداعمة للقدس والرافضة لقرار الرئيس ترامب في السويد، حيث اعتصم العشرات مساء أمس الجمعة 29/12 في مدينة مالمو نصرة لمدينة القدس المحتلة.
ورفع المعتصمون الأعلام الفلسطينية وأكدوا أن القدس عاصمة موحدة وأبدية للشعب الفلسطيني، داعين إلى مواصلة الفعاليات في القارة الأوروبية دعما للقدس والمرابطين في المسجد الأقصى المبارك.