رغم برودة الطقس والجو المظلم انطلقت مسيرة حاشدة وسط مدينة مالمو مساء يوم السبت الواقع في 16\01\2010 احياء للذكرى السنوية الاولى للعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة .

نظم البيت الفلسطيني و العديد من الجمعيات الفلسطينية و الاحزاب السويدية المؤيدة والداعمة للحق الفلسطيني عدد من الانشطة لاحياء ذكرى جريمة غزة وتنديدا ورفضا للحصار المستمر على القطاع ، وفي وقفة تضامنية مساء 13/10/2010 وسط الساحة الرئيسية للمدينة اعلن عن انطلاق الفعاليات والنشاطات في مدينة مالمو .

منذ اكثر من ثلاث اسابيع يقوم التجمع فى السويد بحملة مكثفة لتعريف أبناء الجالية و المقيمين الناطقين بالعربية بأخطار مرض انفلونزا الخنازير عن طريق عقد لقاءات ومحاضرات باللغة العربية و بالتعاون مع منظمات حكومية و أهلية.

شهدت مدينة مالمو السويدية ظهر يوم الاحد 11/10 مظاهرة حاشدة شارك فيها المئات من ابناء الجالية الفلسطينية والعربية تضامنا مع المسجد الاقصى ، و ضد قرار السلطة بتاجيل بحث التقرير امام لجنة حقوق الانسان في جنيف .

بدء التجمع ظهرا في ساحة الغوستف ادلوف حيث القيت كلمات للاحزاب السويدية ثم انطلقت الجموع في مظاهرة حاشدة جالت شوارع المدينة حتى ساحة المولفن .


بروشور المظاهرة
نرجو تعميمه على كل إيميلات الجمعيات و الأشخاص
و دمتم في رعاية الله

لبى أبناء الجالية العربية والاسلامية وأنصار فلسطين يوم 10-10-2009 نداء الجمعيات الاسلامية والفلسطينية للاعتصام في مركز مدينة يتبوري حيث احتشد المعتصمون رافعين أعلام فلسطين للتعبير عن تنديدهم ورفضهم لتهويد المدينة المقدسة والمسجد الأقصى والتعبير عن غضبهم لقيام عباس وسلطته العميلة للإحتلال بسحب مناقشة تقير جولدستين في مجلس حقوق الانسان في جنيف وتأجيله فيما اعتبر المحتشدون هذا الفعل بمثابة مشاركة في الجريمة ودعوة الاحتلال لمزيد من العدوان على أبناء شعبنا وقد القيت الكلمات من قبل الرابطة الاسلامية في يتبوري ومركز العدالة الفلسطيني واتحاد الجمعيات الفلسطينية مطالبين عباس وسلطته بالتنحي واطلاق يد المقاومة للدفاع عن حقوق شعبنا ومقدسات المجد للشهداء والنصر لشعبنا العظيم

يتهيأ المسلمون والعرب واصدقاء فلسطين من السويديين للخروج بمظاهرة تنطلق من المركز الاسلامي في ميدبوريا بلاتسن متجهة الى وسط المدينة في ساحة سيرغل توريت تعبيرا عن رفضهم للاجراءات الصهيونية ضد الاقصى واهل القدس كما ستوجه رسالة قوية الى عباس بمدى عبثه بأهلنا في غزة وضحايا العدوان الاسرائيلي لذا تهيب المراكز الاسلامية ومؤسسات المجتمع المدني والناشطوا السويديون في استوكهولم لتلبية هذه الدعوة والمشاركة في المسيرة.

كما ينوه انه ستقوم مظاهرات في كل من مدينتي يتبوري و ابسالا السويديتين في الوقت ذاته